- 362 زيارة

الاستشفاء بالعسل في السنة النبوية

قيم الموضوع
(0 أصوات)

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده أما بعد:
يقول الله تعالى في سورة النحل " وَأَوْحَىَ رَبّكَ إِلَىَ النّحْلِ أَنِ اتّخِذِي مِنَ الْجِبَالِ بُيُوتاً وَمِنَ الشّجَرِ وَمِمّا يَعْرِشُونَ * ثُمّ كُلِي مِن كُلّ الثّمَرَاتِ فَاسْلُكِي سُبُلَ رَبّكِ ذُلُلاً يَخْرُجُ مِن بُطُونِهَا شَرَابٌ مّخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ فِيهِ شِفَآءٌ لِلنّاسِ إِنّ فِي ذَلِكَ لاَيَةً لّقَوْمٍ يَتَفَكّرُونَ " [النحل:68_69]وثبت عن ابن عباس رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:" الشفاء في ثلاث: شربة عسل وشرطة محجم وكية نار وأنا أنهى أمتي عن الكي"(1) . وفي حديث جابر قال: سمعت النبي - صلى الله عليه وسلم - يقول: «إن كان في شيء من أدويتكم خير ففي شرطة محجم، أو شربة عسل، أو لذعة نار يوافق الداء، وما أحب أن أكتوي»(2).
وصح عن ابن مسعود رضي الله عنه: "عليكم بالشفائين القرآن والعسل"(3) .
وجاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: إن أخي استطلق بطنه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم:" اسقه عسلا" فسقاه، ثم جاء فقال: إني سقيته فلم يزده إلا استطلاقا، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم:" اسقه عسلا"، فقال له ثلاث مرات ثم جاء الرابعة فقال: قد سقيته فلم يزده إلا استطلاقا فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم:" صدق الله وكذب بطن أخيك" فسقاه فبرأ (4) .
ويمكن أخذ العسل مباشرة، ويمكن خلطه مع غيره، مثل التلبينة، وقد ورد عن عائشة رضي الله عنها أنها سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:" إن التلبينة مُجِمَّة لفؤاد المريض، تذهب ببعض الحزن" (5) ، والتلبينة حساء من دقيق أو نخالة فيه عسل أو لبن، سميت تلبينة لأن لونها يميل للبياض ولشبهها باللبن في رقته (6) .
ومثل السنوت، وقد ورد من حديث عبدالله بن حرام رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:" عليكم بالسنا والسَّنُّوت فإن فيهما شفاء من كل داء إلا السام"(7) ، يعني الموت. واختلف في السنوت فقيل هو الكمون وقيل العسل المخلوط بالسمن (8) .
هذا ما تيسر جمعه والحمد لله أولا وآخرا.

........................................................
(1) رواه البخاري(5681).
(2) البخاري (5/2152، 2157) (5359، 5375، 5377) ، مسلم (4/1729) (2205).
(3) رواه الحاكم 4/200 وابن أبي شيبة 7/445 بسند صحيح وصحح وقفه البيهقي وابن كثير وقال ابن حجر في الفتح 10/170: رجاله رجال الصحيح.
(4) رواه البخاري 10/139،168،ومسلم(2217)..
(5) أخرجه البخاري9/550،10/146 مع الفتح ومسلم (2216).
(6) ينظر الفتح 10/146.
(7) أخرجه ابن ماجه(3457) والحاكم 4/201 وصححه وتعقبه الذهبي بأن فيه عمرو بن بكر السكسكي متروك.
(8) اداب الشرعية 2/398

 

منقول عن موقع صيد الفوائد

 

 

Top